سوريا.. قرارات حكومية وإعلام يساهم في نشر التضليل حول كورونا

أحمد حاج بكري

عقب انتشار جائحة كورونا عالمياً وبعد إعلان وزير الصحة في حكومة النظام السوري نزار يازجي بتاريخ 22-03-2020 عن تسجيل أول حالة إصابة بالوباء في سوريا، زادت القنوات والوكالات العاملة في مناطق سيطرة النظام من تغطيتها للجائحة مركزتة على ما تقوم به السلطة من إجراءات وما تتخذه من قرارات للوقاية ولاحقاً للعلاج من الوباء رغم مخالفتها لنصائح وتعليمات الصحة العالمية ومروجين لتلك القرارات على أنها حلول فريدة ومبتكرة.

طرق وقاية لم تذكرها الصحة العالمية

نشرت وسائل إعلام تعمل في مناطق سيطرة النظام عشرات التقارير التي ذكرت فيها الطرق التي وصفتها بالمبتكرة للوقاية من وباء كورونا منها تقرير للوكالة الرسمية سانا تحت عنوان “في إطار إجراءات التصدي لـ كورونا… تعقيم الآليات والمركبات على مداخل مدينة حلب” تشير فيه إلى تجهيز محافظة حلب ثمان أحواض على مداخل المدينة لتعقيم السيارات القادمة من خارجها بهدف منعها من نقل الوباء للمدينة.

من جهتها نشرت قناة سما تقريراً عما تقوم به محافظة حلب من تعقيم المركبات على مداخل المدينة مشيدة بالتجربة الرائدة على مستوى القطر بحسب ما وصفتها، كما نشرت عشرات المواقع عن الموضوع ذاته بطرق مشابهة.

لم تذكر أي من تلك التقارير تعليمات الصحة العالمية أو نصائحها للوقاية من الوباء أو حتى التأكد من أن هذا الإجراء فعلاً يحد من انتشار الوباء، مكتفية بتكرار رواية السلطة وداعمة لها من خلال حديثها عن المصاعب والجهود التي تبذلها خلال تنفيذ العمل وبعد بحث لنا في موقع  الصحة العالمية لم نجد أنها ذكرت تعقيم السيارات كخطوة للوقاية من الوباء أو أن ذلك له دور في الحد من انتشاره.

كما بحث معد التقرير إن كانت السلطات في سوريا طبقت تلك الطريقة في باقي المحافظات كإجراء وقائي من الوباء أم أنه اقتصر تطبيقها في محافظة حلب شمال البلاد ليتبين من أن باقي المحافظات لم تقم بتطبيق ذلك الإجراء، فإن كان الإجراء فعال ويقي من الوباء والسلطة مهتمة بالحد من انتشاره فعلاً لماذا لم تقم بتطبيق الإجراء على مداخل باقي المحافظات أم أن مثل تلك الخطوات فقط للترويج الإعلامي ورسالة للشعب على أن السلطة تعمل لتوفير الأمن الصحي لهم.

علاج لكورونا في سوريا

نشرت جريدة الوطن المحلية المقربة من الحكومة خبراً بتاريخ 25-08-2020 جاء فيه “تستعد الشركة الطبية العربية «تاميكو»، لطرح دواء «ازيثرومايسين» يوم الغد في الأسواق، وهو دواء معتمد في البرتوكول العلاجي لفيروس كوفيد 19 كورونا والوقاية منه” وعقب ذلك تناقلت الخبر عشرات الوكالات والمواقع والقنوات تحت عناوين مختلف.

كما وروج العديد منها لكون الدواء صنع بسوريا لعلاج كورونا كما جاء في هذا الخبر الذي نشر تحت عنوان سوريا تصنع دواء للكورونا وتوفره بالأسواق.

من جهتها نشرت الوكالة الروسية سبوتنيك  الخبر نفسه تحت عنوان سوريا تبدأ بإنتاج دواء يدخل في بروتوكول علاج كورونا بكميات كبيرة ولم تذكر أي من تلك المواقع معلومات إن كان العلاج مرخص من الصحة العالمية التي نشرت تقريراً تأكد فيه عدم وجود أدوية مرخص من قبلها لوباء كورونا حتى شهر آب عام 2020 تاريخ نشر خبر تصنيع الدواء.

كما بحث معد التقرير عن اسم الدواء الذي تم تداوله على أنه علاج لوباء كورونا وتم تصنيعه في سوريا ليتبين أنه بحسب منظمة أطباء بلا حدود مضاد جرثومي  يحذر استخدامه من دون وصفة طبية كما له تأثيرات جانبية عدة .

القرارات الشخصية وتوصيات طبية

خلال مؤتمر صحفي أقيم في مدرسة جودت الهاشمي بتاريخ 9-9-2020 أوضح وزير التربية في الحكومة السورية الدكتور دارم الطباع أنه بعد انقطاع الطلاب عن التعليم تعود المدارس لتفتح أبوابها لاستقبال أبنائها يوم الأحد القادم في الـ 13 من أيلول الجاري، مشيرا إلى أن العودة ستكون آمنة ولن يتعرض الطلاب للخطر وفي حال ظهور أي أعراض سيرسل الطالب لدائرة الصحة المدرسية بحسب ما نقلت الوكالة الرسمية للأنباء سانا .

وعلق عميد كلية الطب بجامعة دمشق الدكتور نبوغ العوا على قرار فتح المدارس في تصريح لموقع هاشتاغ سوريا محذرا من موجة جديدة لفيروس كورونا خلال عودة التلاميذ لمدارسهم، فهم ناقل جيّد للمرض، ثمّ إن الطلاب بالمرحلة الابتدائية ليس لديهم شهادات كالإعدادية والثانوية لذا يمكن تأجيل الدوام لهم 15 يوماً.

كما أكد العوا أن وزارة التربية ردت على المقترح الذي تقدم به بخصوص تأجيل المدارس 15 يوماً للتلاميذ في المرحلة الابتدائية، بعدم الموافقة، وأن الدوام سيكون في موعده 13 أيلول الجاري.

من جهته رد وزير التربية في الحكومة السورية الدكتور دارم الطباع على تصريحات عميد كلية الطب بتصريح لراديو شام اف ام قال فيه : نحترم عميد كلية الطب البشري بآرائه المطروحة بما يتعلق بتأجيل المدارس، لكنه لم يغلق المشافي ولا الجامعة المشرف عليها.

كما رد عميد كلية الطب بجامعة دمشق الدكتور نبوغ العوا على تصريح وزير التربية بتصريح لراديوا شام اف ام قال فيه استغربت من جواب وزير التربية حول الاقتراح الذي تقدمت به بتأخير المدارس للطلاب من المرحلة الأولى، ولم أهاجمه وأحترم جميع الآراء وماطرحته هو اقتراح طبي.

وأضاف أن الجواب بإغلاق المشافي لا يعادل تأخير المدارس وليس على قدر الاقتراح، وفي حال تم إغلاق المشافي أين سنضع ونعالج المرضى؟

وبعد أيام قليلة من الجدل الذي حصل بين وزير التربية وعميد كلية الطب وبحسب مواقع محلية أصدر وزير التعليم العالي بسام ابراهيم قرارا بإقالة عميد كلية الطب بجامعة دمشق الدكتور نبوغ العوا وتعيين رائد أبو حرب خلفاً له.

وأشارت مواقع محلية في تقارير لها إلى تسجيل ١٠١ حالة إصابة بفيروس كورونا في المدارس بسوريا عقب بداية الدوام بها من بين ٤٤٦ مسحة تم أخذها للطلاب والكوادر التربوية بحسب ما كشفت مديرة الصحة المدرسية في وزارة التربية الدكتورة هتون الطواشي في تصريحات لها.

وبحسب وزارة الصحة  فإن عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا في سوريا حتى تاريخ 27-1-2021 هي 13823 حالة وهذه الاحصائية التي تعتمدها معظم الوكالات والقنوات المحلية بينما كشفت تقارير صحفية مختلفة أن عدد الإصابات بسوريا عشرات أضعاف ذلك الرقم على أقل تقدير حيث ذكر تقرير لموقع القدس العربي أن أعداد المصابين بوباء كورونا بسوريا تتصاعد بشكل مخيف والنظام الصحي بدأ بمرحلة الانهيار.

 من جهته قال عميد كلية الطب السابق بجامعة دمشق دكتور نبوغ العوا بتصريح لراديو شام اف ام بشهر آب/ أغسطس الماضي أن عدد إصابات السوريين بفيروس كورونا في العاصمة السوري دمشق ومحيطها فقط، تصل إلى حوالي 150 ألف إصابة كتقدير أولي.

ولفت “العوا” إلى أن أرقام وزارة الصحة ليست صحيحة تماما، موضحا أن هناك مصابين في منازلهم. وأضاف بأنه لا أرقام جديدة تسجلها المشافي اليوم، لأنه لا توجد أسرة تكفي لاستيعاب مصابين جدد.